Rafael Lozano-Hemmer_anaximander_003-Edit

رافائيل لوزانو هيمر
ولد في العام 1967، ويشارك في إبداع أعمال فنية عند تقاطعات المباني، كما يمارس فن الأداء، مع الاهتمام بشكل خاص بالتجربة الراديكالية والممارسة الاجتماعية النقدية.
أسهم في دفع المشاركة العامة إلى أقصى حدودها، حيث يتم تفعيل العديد من أعماله باستخدام بيانات القياسات الحيوية للمشاهدين، مثل معدل ضربات القلب والتنفس والصوت وبصمات الأصابع، والتي يمكن قياسها آنياً من خلال أجهزة الاستشعار والكاميرات والميكروفونات. ويعدّ أول فنان يمثل المكسيك في بينالي البندقية في عام 2017، وحصل على لقب “رفيق الفنون والآداب” من مقاطعة كيبيك الكندية (2016)، ونال جائزة الحاكم العام في الفنون المرئية والإعلامية (2015)، ونال جائزتين من دار الأكاديمية البريطانية لفنون السينما والتلفزيون (بافتا)، وجوائز الأوسكار للفنون التفاعلية (2002 و 2003)، إلى جانب العديد من الجوائز الأخرى.
ومن أهم مشاريعه البارزة”بوردر تيونر”، الذي ربط من خلاله المجتمعات عبر حدود الولايات المتحدة/ المكسيك باستخدام “جسور” ضوئية تفاعلية تتيح الحوار بين المشاركين على كلا الجانبين، و “كلاود ديسبلاي” (2019)، ونافورة التعرف على الصوت لكتابة النصوص في الهواء باستخدام بخار الماء البارد، و “المعادلة الشمسية” (2010)، وهي عبارة عن محاكاة دقيقة للاضطرابات على سطح الشمس المسقطة على أكبر منطاد كروي في العالم، والتحليق فوق ميدان الاتحاد في ملبورن. وتظهر أعماله في عدد من المجموعات الدائمة لمتحف الفن الحديث في نيويورك، ومتحف سان فرانسيسكو للفن الحديث في سان فرانسيسكو ، ومتحف الجامعة للفنون المعاصرة في مكسيكو سيتي، ومتحف تيت في لندن.