Go Back

أنكسيماندرالعائد، 2020م

سمي أناكسيماندر العائد (2020)، تيمناً بالفيلسوف أناكسيماندر مايلتوس (610 – 545) ق.ب– وهو فيلسوف سابق لأرسطو قال إن النجوم والكواكب لم توجد في السماء، بل في فضاء متصل يحيط بالأرض هو المسؤول عن آلية الكسوف التي تلم بالنجوم والكواكب.  واستناداً إلى نظرية أناكسيماندر ، جاء عمل هيمر على هيئة شاشة دائرية مخصصة بقدرة 400,000 بكسل تظهر صورا متحركة للكواكب الصغيرة ضمن مدار يخلق حالات نادرة من الكسوف، مع ربط تلك الشاشة –  عندما تكون في وضعية العرض –  بخادم )سيرفر) مثبت في مرصد وكالة ناسا الشمسي الديناميكي لتحميل أحدث صور للشمس ودمجها مع لوغاريتمات رياضية كمعادلة رد الفعل –الانتشار ومعادلات أخرى مثل نافيير-ستوكز، التي تصف فيزياء الطبيعة، ومعادلة فورونوي التي تتعامل مع أجزاء مسطح موجود على مقربة من عدد من الأجسام، لتقوم بعد ذلك اللوغاريتمات بتدوير تلك الصور باستمرار حتى لا يتمكن المشاهد من مطالعتها مرتين.

أنكسيماندرالعائد، 2020م

رافائيل لوزانو هيمر

كندا/المكسيك

ولد الفنان رافائيل لوزانو هيمر في العام 1967، ويشارك في تصميم أعمال فنية عند تقاطعات المباني، كما يمارس فن الأداء، مع الاهتمام بشكل خاص بالتجارب الإجتماعية
كما وقد ساهم الفنان في دفع المشاركة العامة إلى أقصى حدودها، حيث يتم تفعيل العديد من أعماله باستخدام بيانات القياسات الحيوية للمشاهدين، مثل معدل ضربات القلب والتنفس والصوت وبصمات الأصابع، والتي يمكن قياسها آنياً من خلال أجهزة الاستشعار والكاميرات والميكروفونات. ويعدّ أول فنان يمثل المكسيك في بينالي البندقية في عام 2017، وحصل على لقب ""رفيق الفنون والآداب"" من مقاطعة كيبيك الكندية (2016)، ونال جائزة الحاكم العام في الفنون المرئية والإعلامية (2015)، ونال جائزتين من دار الأكاديمية البريطانية لفنون السينما والتلفزيون (بافتا)، وجوائز الأوسكار للفنون التفاعلية (2002 و 2003)، إلى جانب العديد من الجوائز الأخرى.
ومن أهم مشاريعه البارزة""بوردر تيونر""، الذي ربط من خلاله المجتمعات عبر حدود الولايات المتحدة/ المكسيك باستخدام ""جسور"" ضوئية تفاعلية تتيح الحوار بين المشاركين على كلا الجانبين، و ""كلاود ديسبلاي"" (2019)، ونافورة التعرف على الصوت لكتابة النصوص في الهواء باستخدام بخار الماء البارد، و ""المعادلة الشمسية"" (2010)، وهي عبارة عن محاكاة دقيقة للاضطرابات على سطح الشمس المسقطة على أكبر منطاد كروي في العالم، والتحليق فوق ميدان الاتحاد في ملبورن. وتظهر أعماله في عدد من المجموعات الدائمة لمتحف الفن الحديث في نيويورك، ومتحف سان فرانسيسكو للفن الحديث في سان فرانسيسكو ، ومتحف الجامعة للفنون المعاصرة في مكسيكو سيتي، ومتحف تيت في لندن."

About Explore

اكتشف الرياض

ستسهم فعّاليات الرياض آرت العشر والاحتفالان السنويان، في تحويل المدينة إلى لوحة إبداعية، وذلك من خلال نقل الفن العام إلى الأماكن التي يقصدها الناس ويتخذونها وجهات للعمل او الترفيه.

استكشف الآن

تواصل معنا

يسرنا الردّ على جميع أسئلتك، وارشادك للفعالية الفنية المقدمة من الرياض آرت والتي تتناسب مع ذوقك وشخصيتك

تواصل معنا