Go Back

الفراشة 2007م

الفنان الفرنسي دانييل فيرمان، الذي تبنى مقولة ” الضوء البيئي ” حرصا منه على حماية الطبيعة.  وقد ظهر ذلك في أعماله التي تركزت على الإجراءات الواجب اتخاذها لعمل شيء ما و” التعاطف ” مع الطبيعة بالاستعانة بالرقص في عمله الذي عرضه على شكل قوس على حائط أسماه الفراشة (2007).  والذي ينكشف في مواجهة الجدار.  ويشير عنوان هذا العمل إلى فراشة سحرية تتعرض فصيلتها للتهديد بسبب التغيرات المناخية الشديدة في كوكبنا.  هنا تبدو أضواء النيون وكأنها تعبر عن التنوع الجمالي للفصيلة التي تنتمي إليها هذه الفراشة، وهي فصيلة ليبيدوبتيرا. يذكر أن الفراشات تصور عادة في الأدب والفن على أنها كائنات تشكل عماد الطبيعة وترمز إلى الحرية والجمال والسلام.  وهنا، يبدو للمتلقي – بعد قرار فيرمان بجعل عمله ثابتا على الأرض وليس معلقا في الهواء – أن هناك إشارة إلى انحدار العالم نحو حالة من التدهور البيئي بفعل التكنولوجيا التي دفعت فصيلة هذه الفراشة إلى الفناء في النهاية، علما أن فيرمان نفسه اعتمد على هذه التكنولوجيا للتأكيد على أن الفراشة من العناصر الحيوية داخل سلسلة الغذاء في الطبيعة، والتي ينبغي الحفاظ عليها!  

ولد الفنان الفرنسي في عام 1966، ويقيم بين نيويورك وإسطنبول ودرو في فرنسا درس الفنون الجميلة وتخصص في فنون الرقص والعمارة. وقام بتدريس موضوع الجسد والفضاء في مدرسة إنسال الوطنية للهندسة المعمارية في ليون من 2004 إلى 2010.
وتعرض أعماله في العديد مع العديد من المجموعات الخاصة ومجموعات المتاحف، كما عرضت أعماله في بينالي البندقية، وعدد من المؤسسات، مثل ريفليكس في أمستردام، وتشوي ولاجر في كولونيا، وفي بينالي إسطنبول، وفي متحف جامعة ميشيغن، وفي سيسون بينتيير بمدينة نيويورك، ومركز جورج بومبيدو بباريس، وغاليري بيروتين – باريس، وقصر طوكيو في باريس.

About Explore

اكتشف الرياض

ستسهم فعّاليات الرياض آرت العشر والاحتفالان السنويان، في تحويل المدينة إلى لوحة إبداعية، وذلك من خلال نقل الفن العام إلى الأماكن التي يقصدها الناس ويتخذونها وجهات للعمل او الترفيه.

استكشف الآن

تواصل معنا

يسرنا الردّ على جميع أسئلتك، وارشادك للفعالية الفنية المقدمة من الرياض آرت والتي تتناسب مع ذوقك وشخصيتك

تواصل معنا