Mohammad Alfaraj

محمد الفرج – الشمس مرة أخرى 2017م
ولد محمد الفرج وترعرع بمنطقة الأحساء في العام 1993، وركز اهتمامه على الطبيعة والبيئة، الأمر الذي قاده إلى العمل على استخدام أدوات مختلفة ومتعددة الأبعاد، بما في ذلك الفيديو والتصوير الفوتوغرافي والكتابة، حيث يبرز من خلالها عالماً يقع تحت التهديد. ويتمثل جوهر أعماله في استكشاف العلاقة القائمة بين الأشكال والمفاهيم، عن طريق إظهار مجموعة متنوعة من العناصر من خلال القصص المتراكبة التي تعرض على شكل كولاج من الصور الفوتوغرافية، الأمر الذي يسمح بإعادة تجميع وتباين الموضوعات الحقيقية والخيالية.
عرضت أعماله في مؤسسة الشارقة للفنون – الشارقة، و “لو مورات باك” – فلورنسا (2019)، وغاليري أثر – جدة (2018)، ومعرض 21,39 للفنون – جدة (2017 و 2019)، ومهرجان السينما السعودي – الدمام (2015)، ومهرجان دبي السينمائي الدولي (2014). وعمل مبرمجاً في كل من مهرجان السينما السعودية ومهرجان بيت الشعر بالدمام.