أكسيون, 2022

“أكسيون” هو مجسم افتراضي، وتقول الفرضية إذا كان مجسم له وجود، فقد يكون مكون من مادة مظلمة باردة، ويعتقد علماء الكونيات، أن جزءًا صغيراً فقط من الكون يتكون من النجوم والكواكب والكائنات الحية. و الـ 95٪ الأخرى من الكون، هي المادة المظلمة والطاقة المظلمة. تصف نظرية المادة المظلمة الباردة كيفية انتقال الكون من حالة أولية سلسة إلى التوزيع غير المتكافئ للمجرات ومجموعاتها التي نراها اليوم.
يستكشف باودر مع “أكسيون” ماهو أبعد ما في الفضاء، وتم إنشاء عروض الأضواء المؤقتة واسعة النطاق، خصيصًا للمواقع الصحراوية أو البيئات المتربة الأخرى، فيبدو المجسم “أكسيون” للوهلة الأولى وكأنه جهاز علمي عملاق لاستكشاف الفضاء، أو اكتشاف الجسيمات داخل “أكسيون”، وستجد مجموعة رائعة من المرايا والأجسام الكروية. في هذه الرحلة سترى إبداع فني مميز لا يشبهه أي عمل فني سابق.


ذا صلة
الأعمال الفنية والفعاليات
التذاكر

تواصل معنا  
يُقدم من
الشركاء
This site is registered on wpml.org as a development site.