النهر, 2022
الموقع

يتكون عمل أيتكين الفني من ثلاث شخصيات تطل على مشهد صحراوي، وتنظر نحو مركز محدد. هذا العمل الذي تم تصميمه لنور الرياض، يصور شكلاً لشخصيات بشرية ليس لها هوية ولا تعريف. وداخل هذه الأشكال، نرى الضوء والحركة والطاقة. وتظهر الأجسام معاً مثل مشهد طبيعي للعقل يوازي مشهدنا الطبيعي.

تمتلئ التماثيل الثلاثة المتلألئة المكونة من الراتنج الأبيض الشفاف بتصميمات داخلية مجوفة وأضواء متوهجة، وتنبعث منها موسيقى تصويرية. وتضيء الأضواء النابضة المكان برقصة ديناميكية دائمة التغير، ويرتد الصدى الصوتي عبر التركيب، حيث يتحرك بالتزامن مع الضوء، مما يصنع تجربة ساحرة متعددة الحواس.

وحول ذلك يقول أيتكين: “نحن في عصر جديد، ومتصل اتصالاً كاملاً، حيث أصبحت مساحات الشاشات متساوية لمساحة البيئة الفعلية على أرض الواقع.” يدفعنا هذا التغيير الغير مألوف إلى منطقة مجهولة، وحدود جديدة لسنا مستعدين لها. تستكشف هذه القطع الفنية كيفية انتقالنا في عالم يسير بخطى متصاعدة ومتغيرة ، وإلى أين قد نذهب ، وكيف يمكننا مواجهة المستقبل. يبدو الأشخاص في كثير من الأحيان وحيدين مثل شعاع أو منارة، معززاً أنهبدون اتصال وحوار نصبح في عزلة، كما يستكشف نقطة التواصل في المجتمع والتبادل.


ذا صلة
الأعمال الفنية والفعاليات
التذاكر

تواصل معنا  
يُقدم من
الشركاء
This site is registered on wpml.org as a development site.